مواجهة التطرف العنيف في التعليم العام والديني (3)

د.نبيل عبد الفتاح

نقلا عن الأهرام

مبادرات اصلاح التعليم الديني السابقة والحالية:

الدروس المستفادة وقصص النجاح. المبادرات الأساسية تمثلت في إنشاء جامعة الأزهر- وفق القانون 103 لسنة 1961- في أوائل عقد الستينات من القرن الماضي، والتي أنشئت إلى جوار كليات الشريعة، وأصول الدين واللغة العربية، كليات علمية كالطب والهندسة.. إلخ، وذلك بهدف عصرنة التعليم الديني والأزهري، وهي محاولة طموح، في تكوين خريجي الجامعة في العلوم الطبيعية، مع بعض من القيم والمناهج الدينية، وتدريس بعض مواد العلوم الاجتماعية والقانونية في الكليات الدينية. التجربة شكلت نقطة تغير إلا أنها لم تحقق بعض الأهداف المرجوة من ورائها، وذلك للأسباب التالية:

  • إن المواد التعليمية حول العلوم الاجتماعية اتسمت بالجزئية والابتسار، ومقارباتها من منظور ديني تقليدي، أي محاولة إسناد المحدث العلمي والمنهجي إلى الموروث النقلي.
  • تم اعتماد مواد العلوم الاجتماعية ضمن مقاربة وآليات العقل النقلي، والتركيز على الحفظ والتكرار في العملية التعليمية، وفي الاختبارات التي تعتمد السؤال والجواب المحفوظ من المناهج.
  • لم تستخدم المناهج الحديثة والتاريخية في دراسة تاريخ الفقه التأسيسي للمذاهب الأربعة، مع تهميش نسبي للمذهب الشيعي، وتراجع مقاربة الحوار والتقريب بين المذاهب. المحاولات المختلفة لإصلاح التعليم الديني، اتسم غالبها بالمقاربة الجزئية التي تعتمد على الحذف لبعض المواد الفقهية والافتائية مع استمرارية المقاربة التعليمية القائمة على الحفظ والتكرار دون إعداد دارس العلوم الدينية ليكون محاوراَ ومجتهداَ في خطابه الديني.
  • بعض محاولات إصلاح الخطاب الديني من المشيخة بقيادة الإمام الأكبر الشيخ/ أحمد الطيب، أو من وزارة الأوقاف بها بعض الإيجابية لكنها تحتاج إلي المزيد من التطوير.
  • https://www.facebook.com/978594902154603/posts/3217628391584565/?sfnsn=scwspmo&extid=kMJBI4cZiq9be3gd&d=n&vh=e
  • القيم الأساسية للمناهج التعليمية وكيفية إدراجها:
  • يمكن القول إن القيم السائدة في السياسة والمناهج التعليمية لا تمثل في غالبها القيم الجديدة المتوخاة، لتطوير المجتمعات العربية، وهناك فجوة تتسع بين مستويات التعليم العام الديني في المنطقة، وبين تطورات عصرنا التقنية والرقمية. ناهيك عن أن هذه القيم لا تزال تدور في مدارات التقليدية والماضوية والخطاب الهوياتي، والتنابذ مع الآخر الديني والمذهبي والعرقي والقومي في ظل مجتمعات انقسامية.
    قيم تدور حول الإمتثال والخنوع والإجماع، وترفض الإيمان بالحق في الخلاف والاجتهاد، والتمييز البطريركي ضد المرأة وحقوقها، وإزاء الآخر الديني والمذهبي. القيم الأساسية للمناهج التعليمية، هي جزء من مؤسسات التنشئة الاجتماعية والسياسية، التي تكرس الثقافة السياسية التسلطية أو الشمولية.
    من ناحية أخرى، قيم لا تحض على المساهمة في إنتاج الفرد الحر المستقل كفاعل اجتماعي نشط وقادر على المبادرة، وعلى التفكير النقدي والخلاق، والقدرة على مواكبة التطورات التقنية المذهلة التي تتم في عالمنا بهدوء، وتعيد تشكيل الشرط الإنساني بل والتكوين البشري.
  • القيم الأساسية المطلوب إدراجها في المناهج التعليمية: القيم المطلوبة مستمدة من تحولات عصرنا الأكثر تطوراَ، والتي حفزت وساهمت في التطور السياسي والإجتماعي والإقتصادي، وفي العلوم الطبيعية، التي أدت إلى الحداثة والتحديث وما بعدهما وما بعدهما.. إلـخ، التي أدت إلى الثورات الصناعية الثالثة والرابعة وبشائر الخامسة.
  • ما تطرحه هذه التحولات الكبرى الفائقة التطور من أسئلة غير مسبوقة في تاريخنا الإنساني في كل محمولات، وثقافاته، ومناطقه، ومجتمعاته بل على العقل الإنساني الفلسفي والديني، ولم تكن جزءاَ من قوائم الأسئلة التاريخية في كل ثورة من الثورات العلمية، خاصة في ظل الاستنساخ، والتداخل بين التكوين الإنساني والمكونات التقنية والتحولات الجينية، وهي أسئلة تبدو صاعقة على العقل الديني النقلي السائد، ومناهجه التعليمية وموادها المقررة في الدرس الديني والوعظي والإفتائي.
    الوضعية الراهنة للقيم السائدة تتسم بالسلفية والمحافظة وتداخلت مع قيم إجتماعية تسيطر عليها الأساطير والمرويات والخرافات المستمدة من الثقافة الشعبية من ناحية بعض القيم الحديثة المشوشة من بعض أبناء الأجيال الشابة الجديدة من أبناء الفئات الوسطى العليا، والوسطى/الوسطى، والوسطى/ الصغيرة، والتي ترتبط بثورة تقنية المعلومات الرقمية، والتعليم الأجنبي، ويخالط هذه القيم الحداثية، بعض القيم الدينية التقليدية التي تتصادم مع بعض القيم الحداثية في حالة تتسم بالتناقض القيمي، والإرتباك في البنية النفسية والسلوكية.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.